الرئيسية / عربي وإقليمي / مع غروب الشمس سيتضح مصير اتفاق الهدنة الروسي الأمريكي في سوريا

مع غروب الشمس سيتضح مصير اتفاق الهدنة الروسي الأمريكي في سوريا

نشرت صحيفة الغارديان مقالا بعنوان ”في سوريا مع غروب الشمس سيتضح مصير اتفاق الهدنة الروسي الأمريكي”، كتبته ماري ديجيفسكي. بعد أكثر من أربعين اجتماعا، لم يعرف وزيرا خارجية بعضهما كما عرف الأمريكي جون كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف، اللذان انتهت لقاءاتهما الماراثونية في جنيف باتفاق هدنة مفصل في سوريا، كما ورد في المقال. وتتساءل الكاتبة: هل سينجح؟

ولم تر الكاتبة في تصاعد أعمال العنف عقب الإعلان عن الهدنة مفاجأة، حيث يحاول كل طرف أن يحرز لنفسه مكتسبات قبل أن تدخل الهدنة حيز التنفيذ. وتقول ديجيفيسكي إن الوضع لم يعد كما كان عليه أيام الحرب الباردة، حيث كانت الولايات المتحدة والاتحاد السوفياتي يستطيعان إيقاف الحروب بإشارة، ولكن هذا لا يعني استحالة أن تنجح الهدنة، فطالما اتفق الطرفان على الهدنة فهما بلا شك سيحاولان توفير شروط نجاحها. ولعل اقتراب نهاية الفترة الرئاسية للرئيس باراك أوباما سيجعل الولايات المتحدة حريصة على إنجاز شيء في سوريا خلال الشهور الأربعة القادمة. ولروسيا أيضا مصلحة في إنهاء النزاع، حيث الشعب الروسي ليس أقل من غيره رغبة في عدم ضلوع قواته في نزاعات بعيدة عنه.

 

untitled_151

عن axis

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السراج: ‘لا تطلبوا المستحيل’ في مواجهة كورونا

اعلن فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، إن حكومته تحارب فيروس كورونا ضمن ...