الرئيسية / منوعات / وجبة السحور و اهيمتها خلال شهر رمضان
sehour

وجبة السحور و اهيمتها خلال شهر رمضان

تعتبر وجبة السّحور من أهم الوجبات الغذائية خلال شهر رمضان، وتأتي في آخرِ ساعات الليل قبل الإمساك، وذلك لتساعد الصائم على تحمّل ساعات النّهار الطّويلة بلا طعامٍ أو شراب.

و يتساءل الجميع عن أفضل مكوّنات لهذه الوجبة لتقليلِ شعورهم بالجوع والتّعب والإرهاق خلال ساعات النهار.

ويقدم خبراء الصحة مجموعة من النصائح حول كيفيّة تناول وجبة السّحور المثاليّة، للاستفادة من العناصر الغذائيّة التي من شأنها أن تُشعر الصائمَ بالشّبع، وتدعم نشاطه لأطول فترة مُمكنة خلال صيامه.

ويمكن اتباع النصائح الآتية للحصول على أفضل سحور، أولها تجنُّب الأطعمة والمشروبات ذات المحتوى العالي من السّكريات والنّشويات المكرّرة كالخبز الأبيض والأرز الأبيض والمُعجّنات المصنوعة من دقيق القمح الأبيض، ذلك أنّ هذه الأطعمة سريعة الهضم والامتصاص.

و تعمل هذه الاطعمة على رفع مستوى جلوكوز وإنسولين الدّم بشكل سريع، ثمّ انخفاضه بشكل سريع أيضاً، ممّا يعجّل من شعور الإنسان بالجوع.

ويجب الحرص على تناول الأطعمة عالية المُحتوى بالألياف الغذائيّة، وذلك لما لها من دورٍ في إبطاء عمليّة الهضم والامتصاص، وارتفاع جلوكوز وإنسولين الدّم، وهي بالتّالي تُساهم في زيادة فترة الشّعور بالشّبع.

و تحتوي الأغذية عالية المُحتوى بالألياف الغذائيّة عادةً على كميّات عالية من الماء، الأمر الذي يُساهم في تعويض سوائل الجسم وتقليل الشّعور بالعطش.

وتشمل الأغذية عالية المُحتوى بالألياف الغذائيّة الحبوب الكاملة، والخضروات، والفواكه، والبقوليّات، و تعمل الأغذية عالية المحتوى بالماء والبروتين على إطالة مدّة الشّعور بالشّبع.

و أجرى الخبراء دراسة قارنوا من خلالها، الأغذية المُختلفة في تحقيق الشّعور بالشّبع أثناء وبعد الوجبات، فوُجدوا أنّ أعلى الأغذية في تحقيق الشّعور بالشّبع البطاطا المسلوقة، والّتي تفّوقت على الخبز الأبيض بما يعادل 8 أضعاف.

و وُجد الخبراء أنّ “الأغذية عالية الدّهن لا تمنح شعوراً كبيراً بالشّبع، و البرتقال والتُّفاح يحقّقانِ شعوراً بالشّبع بشكلٍ أكبر من الموز”.

وتشمل وجبة السّحور وفقاً للخبراء، مجموعة من المواد الغذائية التي يستطيع الصائم الاختيار فيما بينها وهي “الماء، و سلطة خُضار، و شوربة العدس، وبيضة مسلوقة، ونصف كوب من اللّبن منخفض الدسم، وثلاث تمرات. ورغيف صغير من خبز القمح الكامل.

وتشمل وجبة السحور المثالية أيضاً “الفول المدمس، وكوكتيل مُحضّر الحليب خالي الدّسم والفواكه، وموزة صغيرة، وملعقة صغيرة من العسل، و شوربة الشّوفان الكاملة مع الخضار، وصدر دجاج منزوعة الجلد”.

عن axis-w

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

p09_20170608_pic1

AIRE جهاز لتعقّب حالة الهضم

يعاني الكثير من الناس من مشاكل في جهازهم الهضمي، إلا أن الأمر بات أسهل للحلّ ...