الرئيسية / عربي وإقليمي / فشل المفاوضات بين طرفي النزاع الليبي في موسكو

فشل المفاوضات بين طرفي النزاع الليبي في موسكو


فشلت المفاوضات الروسية بين طرفي النزاع الليبي، بعد مغادرة اللواء خليفة حفتر للعاصمة موسكو دون التوقيع على الاتفاق

واشترط حفتر حل “المليشيات المسلحة” قبل التوقيع على اتفاق استمرار الهدنة.

فيما طالبت حكومة الوفاق انسحاب قوات حفتر الى ما قبل هجومها على العاصمة طرابلس، التي تجددت الاشتباكات في جنوبها.

وأعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أمس الإثنين، أن أطرافا في النزاع الليبي وقعت على اتفاقية وقف إطلاق النار، ولكن المشير خليفة حفتر، طلب مهلة حتى الغد لدراسة الاتفاق والتوقيع عليه.

وكان طرفا النزاع في ليبيا، قد أعلنا وقفا لإطلاق النار اعتبارا من يوم 12 يناير/كانون الثاني، بناء على مبادرة من روسيا وتركيا، خلال لقاء جمع الرئيسين، فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان، الأسبوع الماضي في إسطنبول.

ومن المخطط، بهذا الصدد، أن تستضيف العاصمة الألمانية اجتماعا دوليا حول ليبيا في 19 يناير/كانون الثاني الحالي

عن axis

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السراج: ‘لا تطلبوا المستحيل’ في مواجهة كورونا

اعلن فائز السراج رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية، إن حكومته تحارب فيروس كورونا ضمن ...