الرئيسية / slider / الرئيس عون : وجود النازحين بات يشكل خطرا وجوديا

الرئيس عون : وجود النازحين بات يشكل خطرا وجوديا

رحب رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بالتعاون القائم بين لبنان وقبرص، مؤكدا الرغبة في تعزيزه في المجالات كافة، لافتاً إلى وجود قواسم مشتركة عدة بين البلدين الجارين، ابرزها الرغبة في المحافظة على استقرارهما ليتمكنا من لعب دورهما في محيطهما والعالم. وابلغ الرئيس عون وزير الدفاع القبرصي كريستوفوروس فوكاييديس الذي استقبله والوفد المرافق له قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا في حضور وزير الدفاع الوطني يعقوب الصراف، أن العلاقات اللبنانية القبرصية اتسمت بالصداقة والتعاون، ولبنان حريص على تطويرها بما يخدم المصالح المشتركة لكلي البلدين. وشكر الرئيس عون قبرص على المساعدات العسكرية التي قدمتها للجيش اللبناني وعلى مشاركتها في القوات الدولية العاملة في الجنوب (اليونيفيل). كما ثمن الدعم القبرصي للبنان في البرلمان الأوروبي. واطلع رئيس الجمهورية الوزير القبرصي على موقف لبنان من التطورات الإقليمية ولاسيما الحرب السورية ومعاناة النازحين السوريين والتحرك الذي يقوم به من اجل تمكين النازحين من العودة إلى بلادهم، شارحا التداعيات السلبية على لبنان نتيجة استمرار وجود النازحين على أرضه.
وتطرق الحديث إلى التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين والخطط التي يعتمدها لبنان للنهوض الاقتصادي وإعادة التوازن إلى القطاعات الإنتاجية كافة.
ولفت الرئيس عون إلى التهديدات الإسرائيلية المستمرة ضد لبنان داعيا قبرص إلى دعم الموقف اللبناني الداعي إلى وضع حد لهذه الانتهاكات لقرار مجلس الأمن الدولي الرقم 1701 ووقف الممارسات العدوانية ضد لبنان. وحمّل الرئيس عون الوزير القبرصي تحياته إلى الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسياديس مستذكرا زيارته الرسمية إلى لبنان في شهر حزيران الماضي والمحادثات المثمرة التي أجراها معه.
وكان الوزير فوكاييديس نقل إلى الرئيس عون تحيات نظيره القبرصي مؤكدا على متابعة علاقات الصداقة والتعاون التي تجمع بين البلدين والتي تطورت عبر التاريخ . وعرض لأهداف زيارته إلى لبنان بدعوة من وزير الدفاع اللبناني وما تم التوصل اليه من اتفاقات للتعاون الثنائي ودعم الجيش اللبناني “الذي حقق إنجاز تحرير الجرود اللبنانية من الإرهابيين”، معتبرا أن هذا الأمر لا يستفيد لبنان وحده منه بل دول المنطقة وأوروبا تحديداً. واكد الوزير القبرصي على رغبة بلاده في دعم المواقف اللبنانية في الاتحاد الأوروبي والمطالبة بمزيد من الالتزام لمساعدته على تجاوز الظروف الراهنة التي يمر بها.

 

عن shadi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

وزير الخارجية اللبناني: 20 ألف لبناني يريدون العودة إلى الوطن

أكّد وزير الخارجية والمغتربين ​ناصيف حتي​ أنّ “اليوم سيصدر القرار بشأن تنظيم العودة الآمنة لكلّ ...