الرئيسية / slider / جرائم جماعة ‘‘ تنظيم داعش ‘‘ ليوم الإثنين 31 – 10 – 2016

جرائم جماعة ‘‘ تنظيم داعش ‘‘ ليوم الإثنين 31 – 10 – 2016

نواصل المتابعة المستمرة لكشف أهم وأحدث جرائم ” داعش ” التي يمارسها بحق المدنيين المتواجدين في مناطق تواجده. ومن ابرز أخبار اليوم :

“داعش” ينقل آلاف المدنيين من حمام العليل ويعدم الرافضين لمغادرة الناحية
كشف مدير ناحية حمام العليل خلف الجبوري، أن تنظيم “داعش” بدأ بنقل نحو 10 آلاف مدني من سكان الناحية الى جهة مجهولة واعدم الرافضين منهم، محذراً من حصول “كارثة إنسانية” إن استخدامهم التنظيم كدروع بشرية. وقال الجبوري، إن “تنظيم داعش جلب عشرات السيارات لنقل نحو 10 آلاف مدني من سكان الناحية والنازحين إليها الى مواقع غير معلومة وقد ينفذ فيهم جريمة إعدام جماعية”، محذرا من “ارتكاب التنظيم مجزرة بحق المدنيين”. وأضاف الجبوري، أن “التنظيم الإرهابي اعدم الرافضين للانتقال من مركز الناحية الى جهة مجهولة واجبر العشرات منهم على الصعود في هذه المركبات”، مبينا أن “التنظيم يستخدم المدنيين كدروع بشرية ويتخوف من اندلاع ثورة وانتفاضة من قبل الأهالي، خاصة وأن الأهالي استهدفوا مقرات التنظيم أكثر من مرة”. وأوضح الجبوري، أن “نقل التنظيم للمدنيين يأتي مع اقتراب قوات الشرطة الاتحادية لتحرير الناحية بعد إحكام قبضتها على ناحية الشورة”، مطالبا الحكومة بـ”التدخل السريع لإنقاذ حياة المدنيين الذين أحتجزهم التنظيم الإرهابي”.

مسؤولو أمن “داعش” في الموصل باعوا ممتلكاتهم وتواروا عن الأنظار
أفاد مصدر في نينوى بأن “داعش” أعدم نحو 75 رجلاً احتجزهم بعد معركة بالأسلحة النارية، لافتا الى أن مسؤولي الأمن والمخابرات في التنظيم اختفوا من الشوارع وبعضهم باعوا ممتلكاتهم ومركباتهم وتواروا عن الأنظار. وقال المصدر، إن “داعش نقل نحو 75 رجلاً إلى منطقة أبو سيف جنوبي الموصل وقتلهم عناصر التنظيم رميا بالرصاص في منطقة قريبة من النهر”، مشيرا الى أن “المغدورين سبق وأن احتجزهم التنظيم بعد اشتباكات اندلعت في حي وادي هاجر في الساعات الأولى من صباح الاثنين الماضي”. وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “عدداً من مسؤولي الأمن والمخابرات في التنظيم اختفوا من الشوارع، وبعضهم باعوا ممتلكاتهم ومركباتهم وتواروا عن الأنظار”.

“داعش” يذبح 50 من مسلحيه في نينوى بسبب فرارهم من المعارك
أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى بأن تنظيم “داعش” ذبح 50 مسلحا ينتمون له في أحد معسكراته غربي المحافظة بسبب فرارهم من المعارك الجارية حاليا. وقال المصدر، إن “ما تسمى المحكمة الشرعية التابعة لداعش أصدرت حكما بذبح 50 مسلحا ينتمون للتنظيم بتهمة (الردة) بعد أن فروا من جبهات القتال”، لافتا الى أن “الحكم نفذ في معسكر الغزلاني غربي نينوى”. وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “المسلحين الذين ذبحوا هم من النازحين الى نينوى الذين أجبرهم التنظيم على الانخراط في صفوفه”، مبينا أن “التنظيم يحث أهالي نينوى عبر خطباء المساجد على التطوع للقتال ضد القوات العراقية”.

عن ramez

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ليبيا تحسم قضية تسليم سيف الإسلام القذافي إلى الجنائية الدولية

رفضت وزارة العدل في حكومة الوفاق الوطني الليبية، تسليم سيف الإسلام القذافي، نجل الزعيم الليبي ...