الرئيسية / slider / الشيخ قاووق: أولوية السعودية اليوم ليست محاربة إسرائيل بل استهداف المقاومة

الشيخ قاووق: أولوية السعودية اليوم ليست محاربة إسرائيل بل استهداف المقاومة

اعتبر عضو المجلس المركزي في حزب الله، الشيخ نبيل قاووق، أن رهان المحور المعادي للمقاومة في المنطقة على استراتيجية ترامب الجديدة هو رهان اليائسين والخائبين والعاجزين، وأنهم من عجزهم وضعفهم وفشلهم يتمسكون بتصريحات وصراخ واستراتيجيات يائسة يطلقها الرئيس الأميركي الموتور، فكفى خسارة للسعودية أنها ومع دفق الأموال والمليارات على مدى سبع سنوات في سوريا لم تحصد إلاّ الفشل والخيبة، لافتاً إلى أن النظام السعودي اليوم يعبر عن يأسه وخيبته بالرهان مجدداً على سياسة أميركية موتورة وغير محسوبة لتغيير المعادلات في المنطقة ولبنان من خلال ضغوط تمارسها أميركا، وهو بذلك إنما يرتكب مجدداً مغامرة غير محسوبة، ولن يحصد منها سوى المزيد من الخيبة والفشل.

كلام الشيخ قاووق جاء خلال الاحتفال التكريمي الذي أقامه حزب الله للشهيد المجاهد أحمد محمد كريم في حسينية بلدة دير سريان الجنوبية بحضور عدد من العلماء والشخصيات والفعاليات وحشد من أهالي البلدة والقرى المجاورة.
وأكد الشيخ قاووق أن الأولوية السعودية اليوم هي ليست محاربة إسرائيل ولا التسلح ضدها ولا نصرة فلسطين، بل هي استهداف المقاومة، فالتمويل السعودي في لبنان هدفه التحريض على المقاومة، حيث أن النظام السعودي بات متورطاً بمحاولة إشعال فتيل الفتنة الداخلية في لبنان، وهم من خلال الاستدعاءات والتمويل والتحريض، إنما يريدون أن يؤججوا الانقسامات الداخلية، وعليه فإننا نقول للسعودية كفى تدخلاً في الشؤون اللبنانية، لأننا في حزب الله حريصون على الاستقرار والوحدة الوطنية اللذان هما واجب ومسؤولية فوق أي اعتبار، وإذا كان النظام السعودي يراهن على تغيير التوازنات والمعادلات الداخلية بدفق الأموال والاستدعاءات، فهو واهم ويراهن على سراب، لأن هذه التوازنات أقوى بكثير من كل دفق الأموال والتحريضات السعودية.

عن shadi

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الشيخ قبلان: لإنجاز قانون الإعفاء

رأى المفتي الجعفري الممتاز في لبنان ​الشيخ أحمد قبلان​ “أننا في زمن صعوباته وضغوطاته المالية ...