الرئيسية / الافتتاحية

الافتتاحية

قوارب الموت .. أزمة متعددة الأوجه والأسباب

كتب حسين مرتضى ..بداية لابد لنا من تسليط الضوء على حقيقة ما يجري في قضية الهجرة الغير شرعية وماهي أسبابها.لذلك نقول بأن الأوضاع الاقتصادية المتأزمة تعتبر السبب الرئيسي الذي يدفع عدد من الأشخاص للهجرة الغير شرعية وهنا علينا أن نوضح بأن تردي الأوضاع الاقتصادية ناجم عن الإجراءات الأحادية الجانب والمتمثلة ...

أكمل القراءة »

هل العالم أمام شتاء ساخن أو للدبلوماسية رأي آخر…؟

حسين مرتضىيبدو أنّ الأحداث السياسية في العالم بدأت تأخذ اتجاهاً أوضح في ظلّ التصعيد الميداني الأخير على مختلف الجبهات.البداية أتت مع إعلان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين دعمه لقرار سكان دونباس ومقاطعتي خيرسون وزابورجيا بالانضمام إلى روسيا مما يعني أنّ الهجوم الأوكراني على تلك المناطق بات يُعتبر اعتداء على الاتحاد الروسي، ...

أكمل القراءة »

الاعلامي حسين مرتضى .. الإدارة الأمريكية تواصل ضغطها على لبنان ومعادلة المقا و مة أرضخت كيان الاحتلال

تحدث الاعلامي حسين مرتضى عبر شاسة NBN حول آخر المستجدات على الساحة اللبنانية في ظل تسارع الأحداث السياسية على مستوى المنطقة والعالم وفيما يلي أبرز ما جاء في اللقاء ..بداية حول ملف الانترنت والاتصالات تساءل الاعلامي مرتضى حول ما يجري في هذا الملف لماذا تم اعتبار أن مشكلة أوجيرو لدى ...

أكمل القراءة »

سيادة الأسد جسد شعار الأمل بالعمل عبر سلسلة من الإجراءات ساهمت في النهضة السورية

كتب حسين مرتضى .. عندما تم اختيار شعار “الأمل بالعمل” للحملة الانتخابية للرئيس الأسد لم بكن مجرد عنوان للحملة الانتخابية بل كان عنوان للمرحلة القادمة في تاريخ سورية الحديث.على الرغم من سنوات العدوان على سورية والذي شمل كافة جوانب الحياة في سورية إلا أن مسيرة التطوير والتحديث التي بدأت منذ ...

أكمل القراءة »

كباش وكيد سياسيّ في الداخل اللبنانيّ والمقاومة صمّام الأمان…

حسين مرتضىمع اقتراب موعد الاستحقاق الرئاسي في لبنان تستعر نار السجال في الداخل اللبناني، وبالتالي إدخال لبنان في مرحلة الفراغ الرئاسي بالتزامن مع محاولات الإدارة الأميركية لخلط الأوراق السياسية والميدانية في المنطقة.وفي ظلّ هذه المتغيّرات بدأ منسوب الكيد السياسيّ بالارتفاع رغم كلّ ما يعانيه المواطن اللبنانيّ من ظروف اقتصادية صعبة ...

أكمل القراءة »

معركة التحرير الثاني دروس ونتائج…

حسين مرتضىهي معركة استباقيّة كان هدفها منع تمدّد المجموعات الإرهابيّة المسلّحة من مناطق القلمون الشرقي والغربي الاستراتيجية انتقالاً إلى مناطق البقاع الأوسط في لبنان.بداية من المعلوم بأنّ كيان الاحتلال الصهيونيّ قدّم كلّ أشكال الدعم للمجموعات الإرهابية المسلحة بما فيها الدعم اللوجستي بهدف تنفيذ مخططاته في المنطقة والتي فشل سابقاً بتنفيذها ...

أكمل القراءة »

قمة طهران .. تاكيد على السيادة السورية ورفض لتهديدات واشنطن

كتب حسين مرتضى .. فيما لم تحمل قمة جدة أي نتائج على الصعيد السياسي والأمني والاقتصادي تأتي قمة طهران لتعيد رسم الخارطة السياسية للعالم وفق ثوابت واضحة بعيداً عن تهديدات واشنطن.منذ أن تم الإعلان عن قمة طهران بدأت عدد من وسائل الإعلام محاولات التشويش على قمة خاصة مسألة حضور رئيس ...

أكمل القراءة »

بايدن إلى المنطقة… زيارة عنوانها قلب المعادلات ومضمونها الفشل

حسين مرتضى في ظلّ المتغيّرات السياسية المتسارعة على مستوى العالم ومع تطور الأحداث في المنطقة تأتي الزيارة المشبوهة لشاغل البيت الأبيض إلى المنطقة بهدف خلط الأوراق السياسية والميدانية بعد التصعيد الحاصل. الإدارة الأميركية باتت بحاجة ماسّة لتثبيت وجودها في المعادلة الإقليمية والتي تشكل انعكاساً على السياسة العالمية وبالتالي أعلن البيت الأبيض عن زيارة بايدن إلى المنطقة في محاولة لإثبات حضورها خاصة بعد الإعلان عن عقد قمة طهران إضافة إلى فرض المقاومة معادلة ردع استراتيجي جديدة في المنطقة. لم تعد الإدارة الأميركية قادرة على فرض إيقاعها السياسي على مستوى العالم خاصة بعد فشل سياستها والتي ترتكز على فتح جبهات قتالية باستخدام الجيوش البديلة إضافة لسياسة العقوبات الاقتصادية التي انعكست بشكل سلبي على الاقتصاد الغربي. زيارة بايدن تحمل دعماً سياسياً وعسكرياً لكيان الاحتلال الصهيوني المتأزم إضافة لجباية الأموال من النظام السعودي لتعويض الخسائر المالية التي تعاني منها الإدارة الأميركية. الزيارة رغم كلّ محاولات الترويج لها إعلامياً إلا أنّ مضمونها سيكون الفشل لأسباب تتعلق بالحركة السياسية السريعة لمحور المقاومة والتي ترافقها تطورات ميدانية على مختلف الجبهات. فهناك مُسيّرات أطلقتها المقاومة وفرضت معادلة جديدة قبل الزيارة، وجولة سياسية اقتصادية الى مدينة حلب قام بها الرئيس بشار الأسد حملت الكثير من الدلالات، وتختتم التطورات بقمة إيرانية روسية يلتحق بها رئيس النظام التركي لتثبيت قواعد الاشتباك في المنطقة.

أكمل القراءة »

سيادة الأسد من ريف حلب .. رسالة انتصار عنوانها الإنجاز

كتب حسين مرتضى ..منذ بداية العدوان على سورية كان الهدف هو تدمير القدرات السورية في مختلف المجالات ومن أجل تحقيق ذلك الهدف فقد تم استهداف البنية التحتية في سورية بشكل منظم للتأثير على الوضع الاقتصادي وإدخال سورية في مرحلة الانهيار بهدف تقسيمها.بعد سنوات من العدوان بدأت سورية بالنهوض من جديد ...

أكمل القراءة »

قضيّة اختطاف الدبلوماسيّين الإيرانيّين لن تسقط بالتقادم…

حسين مرتضى مخطئ من يظن أنّ هناك قضايا قد تسقط بالتقادم، فهناك قضايا ترتبط بحالات إنسانيّة خاصة عندما تكون تلك القضايا تمسّ الإنسانية. في القانون الدولي يمتلك أيّ شخص دبلوماسيّ حصانة تضمن سلامته، وبالتالي فإنّ تعرّضه للقتل أو الخطف هو عمل إجرامي ينافي الأعراف الدبلوماسية والقوانين الدولية. قضيتنا التي نتحدّث ...

أكمل القراءة »