الرئيسية / لبنان / الشيخ نعيم قاسم يحذر من لغة الطائفية

الشيخ نعيم قاسم يحذر من لغة الطائفية

أكد نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم أن البعض بدأ يستعيد لغة الطائفية والتخاطب الطائفي بشكلٍ كبير، داعياً إلى استعادة اللغة والتخاطب الوطني والأداء الوطني، واستبعاد العناوين الطائفية في المحاججة.

وفي كلمة له خلال احتفال الشهادات الرسمية لمدارس المصطفى “ص” أضاف سماحته “نحن شركاء معاً ويجب أن نتفاهم وأن نجد قواعد تساعدنا على أن نعمل بلغةٍ وطنية وأداء وطني واحد، وإنصاف الجميع من خلال توزيع عادل للحقوق والواجبات في داخل هذا البلد. وعلينا أن نلتفت إلى أنَّ إنقاذ البلد مسؤولية الجميع.

وحول ما أثير في الأسبوع الماضي، في مشكلة النفايات بين اتحاد بلديات الضاحية وبلديات اخرى، قال الشيخ قاسم “هذا الملف كان يفترض أن تبدأ معالجته منذ ما يقارب الأربع سنوات تقريباً، على قاعدة أن تكون هناك دراسات ودفتر شروط ومناقصات وتحديد مكان للمحارق، ثمَّ ينتقل الأمر تدريجياً إلى هذه المحارق ويتوقف مطمر الكوستابرافا”، مضيفاً “أربع سنوات مرَّت من التسويف، بمعنى أنَّ الدراسات التي أُنجزت وُضعت في الجوارير ولم يتم تحريكها إلى أن تحرك اتحاد البلديات، هنا بدأ التحرُّك الذي يبدو أنَّه جدِّي، وسننتظر الأيام القادمة لنعلم مدى فعاليته حتى نتخلص من هذه المشكلة وننتقل إلى الحل”.

وفي سياق اخر شدد نائب الأمين العام لحزب الله على أن تحرير لبنان أدى إلى حضور الدولة اللبنانية في الجنوب اللبناني، وبدأ إعمار الجنوب، ثم جاءَ نصرُ تموز عام 2006، ليحصِّن لبنان في مواجهة التبعية الأجنبية.

وتابع “لبنان اليوم بعد هذه التجربة المقاومة العظيمة بحاجة إلى استمرار مقاومته القوية، وبحاجة لأن تزداد المقاومة قوّة، لأنه كلَّما كانت المقاومة أقوى، ابتعدت الحرب أكثر، لأنَّ العدو لا يفهم إلا بلغة القوة، وها هو توازن الردع تحقق لثلاثة عشر عاماً بسبب قوة المقاومة وحضورها في الساحة”.

موقع العهد الإخباري

عن axis

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خفض تصنيف لبنان السيادي إلى CCC/C

كشفت وكالة ستاندرد آند بورز جلوبال للتصنيفات الائتمانية، امس الجمعة، إنها خفضت تصنيف لبنان الائتماني ...