الرئيسية / لبنان / لقاء الأحزاب والقوى الوطنية: سنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى النصر

لقاء الأحزاب والقوى الوطنية: سنواصل طريق الجهاد والمقاومة حتى النصر

وجّه لقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية اللبنانية بمناسبة حلول يوم القدس العالمي التحية إلى الإمام الراحل روح الله الموسوي الخميني، وقائد الثورة الاسلامية المظفرة التي نصرت فلسطين ورفعت رايتها بعد أن أسقطت راية الصهاينة.

وأشار اللقاء إلى أن الإمام الخميني الراحل وانطلاقًا من التزامه بقضية فلسطين ودعم الشعب العربي الفلسطيني ومقاومته لتبقى هذه القضية حية تذكّر جميع العرب والمسلمين بضرورة العمل من أجل تحريرها من رجس الصهاينة المحتلين، واعتبار ذلك واجبًا لا يجب التهاون أو التردد فيه.

ورأى اللقاء أن هذه المؤامرات لن يُكتب لها النجاح نتيجة صمود محور المقاومة على امتداد مساحة الأمة، وخاصة في سوريا المنتصرة على الإرهاب التكفيري، وبسبب الموقف الموحد للشعب العربي الفلسطيني في رفض صفقة القرن، كما في رفض المشاركة في المؤتمر الصهيوني التطبيعي في البحرين لتسويق هذه الصفقة بشقها الاقتصادي.

وشدد اللقاء على أن صفقة القرن تبرهن على خيار المساومة والمفاوضات مع العدو الصهيوني هو رهان عقيم لا جدوى منه، وأن خيار المقاومة الشعبية والمسلحة هو اللغة الوحيدة التي يفهمها المحتل الصهيوني والمستعمر الأمريكي.

وختم لقاء الأحزاب والقوى والشخصيات الوطنية بيانه بالتنويه بدور الجمهورية الإسلامية الإيرانية التي لم تتوقف يومًا عن الاستمرار في تقديم الدعم للشعب الفلسطيني حتى تحريرها كاملة من المحتلين الصهاينة، في مقابل تآمر الأنظمة العربية الرجعية.

عن wessam

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إضراب شامل اليوم بمخيمات اللاجئين الفلسطينيين بلبنان

أعلنت لجنة المتابعة الفلسطينية في لبنان الإضراب الشامل، اليوم الاربعاء ، في جميع المخيمات والتجمعات ...