الرئيسية / من الصحف / اتهام تركيا من قبل مسؤول سابق في البنتاغون بدعم اإلرهاب يشير إلى اختالف عميق بين تركيا والواليات المتحدة

اتهام تركيا من قبل مسؤول سابق في البنتاغون بدعم اإلرهاب يشير إلى اختالف عميق بين تركيا والواليات المتحدة

أشار مايكل روبن، وهو مسؤول سابق في البنتاغون، إلى العالقة الوثيقة بين تركيا وجماعة الشباب الإرهابية
ودعمها لهذه التنظيم، جماعة الشباب التي كانت مسؤولة عن الهجوم على فندق في نيروبي يوم الثالثاء 25
ديسمبر، ويعتقد روبن أن الوقت قد حان لكي يتم تقديم تركيا كداعم لإلرهاب. في مقالته، يستشهد بالأدلة على
أن تركيا داعمة بشكل جدي ألنشطة جماعة الشباب الارهابية في إفريقيا وسوريا، واعتبر أن السبب الرئيسي
للنزاع بين تركيا والواليات المتحدة هو مقاومة األكرد لداعش ودعم هذه المجموعة.
وهو يعتقد أن تعاون تركيا مع الجماعات المتطرفة في سوريا وتسليحها لهذه المجموعات يمثل تحديًا أمنيًا
دائ ًما في المنطقة وخارجها. إن نقل هذه األسلحة إلى القوى المتطرفة واإلرهابية في نيجيريا أو ليبيا أو حماس
سيغير الكثير من المعادالت. ويضيف الكاتب أن تجاهل تصرفات تركيا، مثلما تجاهلت حكومتا بوش
وكلينتون دعم الجماعات المتطرفة في باكستان، يمكن أن يدفع الولايات المتحدة إلى صراع طويل الأمد في
هذه المناطق. أخي ًرا، نصح روبن أن تعتمد السياسة الخارجية والأمن القومي على الحقائق بدالً من الآمال.
– نشر مايكل روبن هذه المالحظات على موقع “واشنطن اكزايمنير”.

عن wessam

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لا فُضَّ فوك يا سيد روحاني!

حسين شريعتمداري كلمة الرئيس روحاني الاربعاء الماضي أمام الجمعية العامة للامم المتحدة كانت لسان حال ...