الرئيسية / منوعات / مسنو اليابان يتعمدون دخول السجن

مسنو اليابان يتعمدون دخول السجن

يقرر عدد من اليابانيين من النساء والرجال الذين تتجاوز أعمارهم 65 سنة قضاء بقية حياتهم خلف القضبان، هربا من الظروف المعيشية الصعبة والوحدة التي تطوق حياتهم.

ظاهرة انحراف كبار السن في اليابان -خاصة النساء- ليست وليدة اللحظة، بل ظهرت منذ عقد من الزمن، وتزداد سوءا.

ووفقا “للكتاب الأبيض حول الجريمة” الذي نشر في ديسمبر/كانون الأول 2018، بلغت نسبة الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 65 سنة في 2017 نحو 21.1% من إجمالي الموقوفين، وسجلت هذه النسبة ارتفاعا مقارنة بسنة 2000، حيث بلغ عدد المسجونين من المسنين في اليابان نحو 5.8% فقط.

وحسب تقرير نشرته صحيفة لوموند الفرنسية، فقد وجهت للمسنين الذين ألقي القبض عليهم تهم متعلقة بسرقات صغيرة، أغلبها سرقات مواد غذائية معدة للأكل، واعترف بعضهم بأنهم يفضلون أن يقتادوا إلى السجن على أن يعيشوا تحت خط الفقر أو في كنف الوحدة.

وقال أحد المسنين اليابانيين “غدا سأذهب إلى السجن من أجل رؤية صديق لي يبلغ من العمر 78 سنة، تماما مثلي. في الواقع، هو ليس مجرما، لكن ألقي القبض عليه لسرقة المتاجر في سوق مركزي صغير. وأقدم على ذلك متعمدا حتى يقبض عليه ويقتاد إلى السجن، حيث يمكن له التمتع بالدفء والطعام والحصول على الرعاية عندما يمرض، وسيخلى سبيله بعد سنتين. أفكر أن أقوم بالأمر ذاته في يوم من الأيام”.

عن axis

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

النوم لأقل من 6 ساعات قد يصيبك بالسكتة

كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية (Journal of the American College of Cardiology) ...