الرئيسية / منوعات / تستطيع هذه السيارات التحدث مع السائقين وتتبع رغباتهم وعواطفهم وعاداتهم

تستطيع هذه السيارات التحدث مع السائقين وتتبع رغباتهم وعواطفهم وعاداتهم

استثمرت فورد في شركة أرغو أي آي في شهر فبراير/شباط لتعزيز خبراتها الخاصة في تقنية الذكاء الاصطناعي بحلول وقت إصدارها لأول سيارة ذاتية القيادة في العام 2021. واستثمرت شركة جنرال موتورز في الشركات الناشئة التي تعمل بنظام الذكاء الاصطناعي لتحقيق بعض الأغراض، مثل شركة نوتو التي تلقت تمويلًا أيضًا من شركة بي إم دبليو.

قال الرئيس التنفيذي لشركة نوتو، ستيفان هيك، في يوليو/تموز: في السعي لتحقيق التأثير المذهل لتقنيات القيادة الذاتية على الأعمال التجارية والمجتمع، نستطيع الآن إجراء ملايين من الاختبارات العملية وجمع البيانات المطلوبة لتحديد أفضل شروط للقيادة.

من المؤكد أن عمل تويوتا سيزداد صعوبةً عندما تبدأ السيارات ذاتية القيادة بالعمل بشكل كامل. إذ عززت شركات صناعة السيارات استثماراتها في السيارات ذاتية القيادة بالإضافة إلى السيارات الكهربائية، ما يزيد حدة المنافسة ويؤدي إلى ابتكار تصاميم متطورة. وتعد تقنية الذكاء الاصطناعي المتفاعل مع السائق إحدى أسباب هذه المنافسة، ونحن تواقون لنرى ما هي التقنيات المتطورة الأخرى التي تعمل شركات صناعة السيارات على إصدارها.

عن wessam

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فكرة مثيرة للجدل للإقلاع عن التدخين

يقول باحثو جامعة “ستيرلنغ” في إسكتلندا، إن طباعة العبارة التحذيرية القائلة: “التدخين يقتل” على السجائر ...