الرئيسية / منوعات / من هي ميلانيا ترامب أول أوروبية تحمل لقب السيدة الأولى لأميركا؟

من هي ميلانيا ترامب أول أوروبية تحمل لقب السيدة الأولى لأميركا؟

ميلانيا ترامب، أول أوروبية تحمل لقب السيدة الأولى للولايات المتحدة الأميركية منذ حوالي 200 سنة.

هي عارضة أزياء سابقة. ولدت في 26 نيسان 1970 في سلوفينيا، التي كانت جزءا من جمهورية يوغوسلافيا الاتحادية الاشتراكية. تقيم إقامة دائمة في الولايات المتحدة، وقد حصلت على الجنسية الأميركية عام 2006 .

بعد جلسة التصوير الأولى لها عام 1987، ركزت ميلانيا على دراستها، ولم تكن تملك الكثير من الوقت، إلا أن صورها نالت إعجاب الوكالات العالمية، حسب ستانه جيركو، الرائد في تصوير عارضات الأزياء . وسمح هذا الأمر للشابة السلوفينية بتحقيق قفزة نوعية والانتقال إلى عالم الموضة في ميلانو وباريس. رغم ذلك فإنها لم تصبح عارضة أزياء مشهورة، وذلك بسبب خجلها، وامتناعها الذهاب إلى الحفلات في ذلك الوقت.
كيف تعرفت على دونالد ترامب؟
ويتابع جيركو وصفه لميلانيا بالقول “كانت تعتني بصحتها وبجسدها. وبعد انتقالها إلى الولايات المتحدة في التسعينيات، بقيت محافظة على انضباطها. وفي إحدى المرات حصلت على دعوة من إحدى صديقاتها العارضات لحضور عرض أزياء، وهناك تعرفت على دونالد ترامب.

مجوهرات ومستحضرات تجميل خاصة
تنعم ميلانيا ترامب اليوم بالكثير من الراحة والرفاهية برفقة زوجها. ويقيمان مع ابنهما بارون في برج ترامب في نيويورك. وبالرغم من أن ميلانيا، التي تقترب من بلوغ عامها 46، تفضل التفرغ لتربية ابنها، إلا إنها تجد الوقت لمجوهرات ومستحضرات تجميل خاصة بها.

صور عارية لميلانيا ترامب
في الآونة الأخيرة، ضجّت صور لميلانيا ترامب وهي عارية، بعد أن نشرتها صحيفة The New York Post الأميركيّة.

فقبل 3 سنوات من لقاء زوجها، خضعت ميلانيا لجلسة تصويرٍ مثيرة في العام 1995. ظهرت خلالها عارية تماماً بعدسة المُصوّر Jarl Alé Alexandre de وذلك لصالح مجلّة إباحيّة للرجال في أوروبا.

ودافع القيّمون على حملة دونالد ترامب الانتخابيّة عن صور ميلانيا العاريّة معتبرين إياها “احتفالاً فنيًّا بجسد الإنسان”. وقال متحدّث باسم ترامب جايسون ميلر “لا شيء بهذه الصور يستدعي الخجل فهي امرأة جميلة”.

ميلانيا ترامب “رمز للموضة ” فيما الانظار تتجه الى ميشيل أوباما

في مقارنة مع السيدة الأولى السابقة ميشيل أوباما، من المعروف أنها محامية، التحقت بجامعة بريستون لدراسة العلوم الاجتماعية عقب إنهاء دراستها للمرحلة الثانوية في كاليفورنيا. ثم انتقلت إلى جامعة هارفارد حيث حصلت على شهادة في القانون عام 1988، وعملت في مجال الاستشارات القانونية بشركة “سيدلي أوستن” حيث التقت بالرئيس الاميركي السابق باراك أوباما.

ومع خسارة مرشحة الحزب الديموقراطي هيلاري كلينتون لانتخابات الرئاسة الأميركية، بدأت الأنظار تتجه الى ميشيل اوباما لتصنع تاريخا آخر مثلما فعله زوجها.

بين ميلانيا ترامب التي من المتوقع أن تكون “رمزاً للموضة” بعد أن أصبحت سيدة أميركا الأولى، وميشيل أوباما السيدة الأولى السابقة، كيف سيكون عهد ترامب الجديد؟

عن ramez

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

فكرة مثيرة للجدل للإقلاع عن التدخين

يقول باحثو جامعة “ستيرلنغ” في إسكتلندا، إن طباعة العبارة التحذيرية القائلة: “التدخين يقتل” على السجائر ...